اختباراتالشخصية

اختبار: اختر بطاقة واكتشف الإجابة على أي من أسئلتك!

في كل دقيقة يكون الكون جاهزًا للإجابة على أي من أسئلتك. الشيء الرئيسي هو أن نكون قادرين على رؤية العلامات، حتى في أصغر التفاصيل وأكثرها أهمية من حولنا. كيف تعمل؟ الأمر بسيط جدًا: الإجابة الصحيحة موجودة دائمًا داخل أنفسنا.

كتمرين تدريبي، نقترح عليك طرح أي سؤال يثير اهتمامك الآن والحصول على إجابة عليه على الفور في شكل البطاقة المحددة.

انظر إلى البطاقات الأربع، واستمع إلى حدسك، واختر واحدة منها وتذكر رقمها.

في كل دقيقة يكون الكون جاهزًا للإجابة على أي من أسئلتك. الشيء الرئيسي هو أن نكون قادرين على رؤية العلامات، حتى في أصغر التفاصيل وأكثرها أهمية من حولنا. كيف تعمل؟ الأمر بسيط جدًا: الإجابة الصحيحة موجودة دائمًا داخل أنفسنا.

لا تكمن الإجابة على سؤالك في الوصف النصي للبطاقة فحسب، بل في الصورة نفسها أيضًا. ألقِ نظرة فاحصة عليها وحاول فهم ما يمكن أن تعنيه الصورة المحددة إذا كنت تعتبر صورتها بمثابة إجابة لسؤالك.

البطاقة رقم 1: القمر

ربما الآن ليس أفضل وقت. ما تنتظره سيحدث، ولكن في وقت لاحق. بعض الأحداث والاجتماعات المهمة في حياتنا تحدث لنا فقط عندما نكون مستعدين لها حقًا. خذ قسطًا من الراحة ووجه انتباهك إلى ما تهتم به بصدق، وانخرط في تحسين الذات والأشياء المهمة الأخرى. ولكن عندما يصل اليوم العاشر أخيرًا، ستكون بالتأكيد في أفضل حالاتك ومسلحًا بالكامل.

البطاقة رقم 2: الشمس

ما يدور في ذهنك على وشك الحدوث. الشمس نفسها تنير طريقك لتحقيق هذه الرغبة. الكون ليس ضد تحقيق حلمك قريبًا جدًا، لذا كل ما يمكنك فعله الآن هو مجرد الاسترخاء والاستمتاع بكل لحظة من الحياة، والتي على وشك أن تنقسم إلى فترتين – قبل وبعد.

البطاقة رقم 3: الحب

قريبا جدا سوف يتلاشى كل شيء في الخلفية، وسيتم التقاط كيانك بأكمله بشعور صادق عظيم. النشوة، متعة الحياة، الفراشات في المعدة – بعض الأخبار الجيدة تنتظرك بالتأكيد في المستقبل القريب. ربما تكتشفين وجود معجب سري، وتلتقي بشخص سيلعب دورًا مهمًا في حياتك، وربما تتلقى عرضًا للزواج أو تكتشفين أنك حامل. دسيسة!

البطاقة رقم 4: 50% إلى 50%

ما إذا كان ما تطلبه سيحدث أم لا يعتمد فقط على أفعالك. إن احتمالية أن تسير الحياة وفق السيناريو المنشود مرتفعة، لكن هذا يتطلب بعض الجهد. إذا لم تفعل هذا، فسوف يأخذك القدر إلى طرق أخرى. ربما الآن حلمك ليس ما تحتاجه حقا، لذلك يجب عليك توجيه كل طاقتك في اتجاه مختلف تماما. وأخيراً تعلم أن ترى بقلبك وليس بعينك.

اقرأ أيضاً

الاختبار: ماذا تريد حقا؟

فكر فيما تريده الآن؟ ما هي الرغبة الأولى التي تتبادر إلى ذهنك؟ ربما ليست واحدة، ولكن عدة في وقت

88