الشخصية

9 علامات أن علاقتك لن تدوم طويلاً

من المستحيل التنبؤ على وجه اليقين بما إذا كانت العلاقة ستستمر أم لا. ولكن هناك بعض العلامات التي قد تشير إلى أنها لن تستمر.

1. تجد صعوبة في أن تكون على طبيعتك عندما تكون في الجوار

scale 1200 27 1

في المواعيد الأولى، يميل الناس إلى إظهار سماتهم الإيجابية لشريكهم. ولكن مع مرور الوقت، يتعرف الناس على بعضهم البعض بشكل أفضل ولا يترددون في أن يكونوا على طبيعتهم عندما يكونون في الجوار. إذا استمر هذا الفشل بعد فترة طويلة من بدء العلاقة، فمن المرجح أن يكون الاتحاد قصير الأجل.

إذا لم تتمكن بعد ستة أشهر أو سنة من البقاء على طبيعتك مع شريك حياتك، فهذه علامة تنذر بالخطر. يشير إلى أن جزءًا منك غير مناسب لهذه العلاقة. على سبيل المثال، قد تخاف من الظهور بمظهر غريب أمام صديقتك أو التعبير عن مشاعرك بشكل علني. وهذه إشارة إلى أن علاقتك لن تدوم طويلاً.

2. تغضب بسبب الأشياء الصغيرة.

كل الناس لديهم عيوب يجب على شريكهم أن يتحملها. ولكن يحدث أنه حتى الأشياء الصغيرة غير الضارة في سلوك أحد أفراد أسرته تكون مزعجة. قد تكون هذه علامة على أن العلاقة لن تدوم طويلاً. خاصة إذا تحول الغضب إلى انتقادات صريحة وتعبير غير صحي عن الغضب والفضائح بدلاً من الأحاديث التي من شأنها أن تساعد في تحسين الوضع.

3. تجد صعوبة في التعاطف مع بعضكما البعض

يعد الدعم الرحيم جزءًا مهمًا من أي علاقة، وليس فقط العلاقات الرومانسية. إذا كان من الصعب على الشركاء التعاطف مع بعضهم البعض، فإن علاقتهم لن تدوم طويلا. يؤدي عدم وجود هذا النوع من الدعم إلى الشعور بعدم الجدوى والوحدة، وهذا هو السبب الذي يجعل الناس ينفصلون بسرعة.

4. قيمك ونمط حياتك غير متوافقين

scale 1200 28 1

العلاقات مبنية على التفاهم والمعتقدات المشتركة. عند غيابهم، يبتعد الشركاء عن بعضهم البعض ويجدون صعوبة في التوصل إلى حلول وسط. إذا كانت هناك تناقضات حادة بينهما في جوانب مثل إنجاب الأطفال والعادات المالية والصحة والرفاهية، فإن العلاقة لن تدوم طويلا. خاصة إذا كان الشركاء لا يدركون المشكلة، وبدلا من تعديل نمط حياتهم وفهم قيمهم، يبدأون في فرض نظرتهم للعالم على بعضهم البعض.

5. تخالفان الوعود لبعضكما البعض.

العلاقات الصحية لا يمكن أن تقوم على وعود فارغة. إذا كنت أنت وشريكك تشجعان بعضكما البعض في كثير من الأحيان، لكن لا تدعمان أقوالكما بالأفعال، فلن يدوم اتحادكما طويلاً. بعد كل شيء، لا يظهر التردد في فعل شيء ما لبعضهما البعض من العدم: فهو غالبًا ما يرتبط بالاستياء والاستياء، وهو ما قد يكون من الصعب الاعتراف به، أو بمشاكل أخرى في العلاقة.

6. لا توجد حدود في علاقتك.

بغض النظر عن مدى قربك من شخص ما في الحياة، يجب أن تكون هناك حدود. حتى في العلاقة مع الشريك، يجب أن تكون هناك قواعد لا يمكن كسرها. يؤدي عدم وجود حدود في العلاقات إلى صراعات وتوترات قد لا يكون من السهل التعامل معها. وهذا يؤدي إلى الانفصال السريع.

7. ليس من السهل عليكما أن تظلا صامتين معًا.

scale 1200 29 1

في العلاقات الصحية، يشعر الناس براحة شديدة لدرجة أن البقاء صامتًا في منتصف المحادثة لا يسبب إحراجًا أو مشاعر غير سارة. لكن إذا لم تتمكن أنت وشريكك من قضاء الوقت في صمت والسعي المستمر لملئه، فهذا يشير إلى وجود مشاكل. ربما لستم مرتاحين بما فيه الكفاية مع بعضكم البعض.

8. تحاولون تغيير بعضكم البعض

لسوء الحظ، من غير المرجح أن تتمكن من تغيير الشخص المجاور لك، خاصة إذا لم يكن مستعدا لذلك. في كثير من الأحيان، في العلاقات التي لا تدوم، يبذل الأشخاص قصارى جهدهم لتحسين شركائهم أو “جعلهم” مناسبين لمثلهم العليا. لكن هذا لا يؤدي إلا إلى الاستياء والخلاف.

إذا كنت تشعر بالحاجة المستمرة لتعليم صديقتك شيئًا ما لتصحيح سلوكها وصفاتها الشخصية، فيجب عليك التفكير فيما إذا كانت مناسبة لك أم لا. يجب أن تفعل الشيء نفسه إذا شعرت أنها تحاول باستمرار التأثير على شخصيتك وسلوكك.

9. تشعر وكأنك لا تعرف شيئًا عن بعضكما البعض.

لكل شخص عدة أسرار لا يشاركها مع شريكه. ولكن يحدث أن الناس لا يشاركون حتى الجوانب المهمة من حياتهم مع أحبائهم: مع من يتواصلون، وما يحبونه، وما هي التجارب التي يمرون بها. وإذا كان لدى الشركاء شعور بأنهم لا يعرفون شيئا عن بعضهم البعض، ولا يمكن تصحيح الوضع، فإن علاقتهم لن تستمر طويلا.

قناة اسياكو على التلكرام
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

قد يعجبك!